الصفحة الرئيسية
أعداد الكلمة
كُتّاب الكلمة
الكلمة في الإعلام
اشتراكات الكلمة
اتصل بنا
البحث في الموقع
 
 

 تقرأ هنا

¤المرأة في المشروع الإسلامي المعاصر من منظور نقدي  ¤سؤال الثقافة في المملكة العربية السعودية  ¤المشهد الثقافي الراهن في المملكة العربية السعودية  ¤نويعات نقددية على قراءات المشهد الثقافي الراهن في المملكة العربية السعودية  ¤منتدى الكلمة: دعوة للحوار - ماذا أعددنا للقرن الحادي والعشرين؟  ¤دور الجامعات الإسلامية في تقديم الإسلام للقرن القادم  ¤الإعلام الإسلامي والتحضير للقرن الحادي والعشرين  ¤اعادة تأثيث المشهد الانساني في آفاق البث التلفزي المباشر عبر الأقمار الصناعي    


 

هذا العدد
هيئة التحرير

ثمة مضامين ثقافية ومعرفية كبرى، تختزنها حياة وسيرة ومسيرة رجال الإصلاح والفكر في الأمة، ولا يمكن تظهير هذه المضامين والكنوز إلَّا بقراءة تجاربهم، ودراسة أفكارهم ونتاجهم الفكري والمعرفي، والاطِّلاع التفصيلي على جهودهم الإصلاحية في حقول الحياة المختلفة ...اقرأ المزيد


 
الإصلاح التربوي ورهانات المستقبل
حسن علوض

في إطار الإعداد لامتحانات الكفاءة المهنية 2012، وتحت شعار «التكوين مدخل أساسي لإعادة الاعتبار للمدرسية العمومية وتأمين الحق في الاستفادة من تعليم موفور الجدوى والجاذبية وملائم للحياة»، نظم نسيج الجمعيات صديقة المؤسسات التعليمية، وجمعية أطر الغد لدعم التمدرس والمساعدة على التوجيه، وبتعاون مع المجلس البلدي بالمضيق ونيابة وزارة التربية الوطنية المضيق الفنيدق، يوم الجمعة 7 ديسمبر 2012 بدار الثقافة بمدينة المضيق، ندوة تربوية تضمّنت محاضرتين، الأولى للدكتور مصطفى محسن حول مدرسة المستقبل، والثانية للأستاذ حسن علوض حول آليات تأهيل المؤسسة المدرسية. ... اقرأ المزيد

تقارير ومتابعات
قسم التحرير

إذا لم يكن ربيعاً هذا الذي نراه ونتفاعل مع بعض مظاهره، فماذا تراه يكون؟ إنه مخاض الأمة كلها على امتداد قارتها التي تربط بين محيطين وثلاثة بحار، مخاض طويل يعتمل في أعماق القلوب والعقول.. ويتفاعل مع المخاض الأكبر الذي يلفّ العالم برمته، مخاض الأمة هذا، ما التحديات التي يعانيها وتعتمل فيه وديناميات مواجهتها؟ ... اقرأ المزيد

إشكاليـــة التراث والمنهج عند محمد عابد الجابري
جميل حمداوي

يُعدّ التراث من أهم المفاهيم والقضايا التي انشغل بها الفكر العربي الحديث والمعاصر منذ أواخر القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين، وما يزال النقاش حول التراث مستمراً إلى يومنا هذا، من خلال طرح مفاهيمه ومصطلحاته الإجرائية، ورصد قضاياه الفكرية والمنهجية، وإبراز إشكالياته العويصة رؤيةً وموضوعاً ومنهجاً. ويتمظهر ذلك بشكل واضح في مختلف حقول العلوم الإنسانية و مجالات المعرفة الأدبية والفنية والفكرية؛ نظراً لأهمية التراث العربي الإسلامي في بناء الثقافة العربية الحديثة والمعاصرة معرفيًّا وفكريًّا وتصوريًّا، ومدى دوره الكبير في الحفاظ على الهوية والذات والكينونة الوجودية، وكذلك نظراً لبعده الاستراتيجي في تحديد الانطلاقة الصحيحة من أجل تحقيق المشروع المستقبلي، وذلك بتشييد حداثة عقلانية متنورة، عبر ترسيخ ثقافة عربية أصيلة ومعاصرة. ... اقرأ المزيد

فلسفة الفن عند الأستاذ عبدالسلام ياسين
إدريس مقبول

يأتي الاهتمام بالقضية الفنية في فكر الأستاذ عبدالسلام ياسين من منطلق أن الوجود الحضاري للأمة كما يتأسس على أسس القوة المادية التي يمليها منطق التدافع القرآني أي التدافع الجدلي بين الخير والشر الذي هو أصل التقدم والحركة، يتأسس كذلك على جناح تلبية الحاجات النفسية والذوقية والجمالية بمقتضى الإيمان الذي هو خزانة الحقائق في مواجهة ثقافة الترف المادية التي أفرغت الكائن الإنساني من سائر أبعاده الإيمانية، ومسخت فطرته بما أدخلت عليه من أنواع التشويه بواسطة الصناعة الإعلامية بشطريها الحامل والمحمول. حيث بات أغلب المنتج الفني السائل باعتبار عالميته الزائفة وكونيته الخادعة مشجعاً على الانزلاق في منحدرات ومهاوي الشذوذ، من زاوية أنه منحى إنساني وطبيعي، بل هو المثال الجمالي في بعض الأحيان ... اقرأ المزيد

زابينه إشميتكه.. المحققة والمتخصصة في الفكر المعتزلي والشيعي
حسين متقي

نّ قراءة النصوص الشرقية القديمة، وبخاصة مع إلقاء نظرة متأنية على التراث المدوّن للقدماء، كان ولا يزال يشغل المستشرقين الغربيين، حيث كانت المطالعات الإسلامية، ومنذ المراحل الأولى لحركة الاستشراق، تتمركز حول النصوص الإسلامية، وتحظى بأهمية خاصة ومضاعفة. وينبغي القول بأنّ المطالعات الإسلامية في العالم الغربي، وبسبب مجاورتهم للمسلمين من أهل السنّة وكثرة نفوسهم وكثرة مصادرهم، تدور في الأساس حول محور نصوص أهل السنّة، والدراسات الاستشراقية للنصوص الشيعية بالنسبة للنصوص الشيعية، تحظى بنسبة أقل، ولكن حاليًّا نرى حركة متزايدة لدراسة التراث المخطوط (المدون) للشيعة. ... اقرأ المزيد

الإسلاميون وتحديات ما بعد الربيع العربي
محمد محفوظ

لا شك في أن الظاهرة الإسلامية الحديثة (جماعات وتيارات، شخصيات ومؤسسات) أضحت من الحقائق الثابتة في المشهد السياسي والثقافي والاجتماعي في المنطقة العربية، بحيث من الصعوبة تجاوز هذه الحقيقة أو التغافل عن مقتضياتها ومتطلباتها.. بل إننا نستطيع القول: إن المنطقة العربية دخلت في الكثير من المآزق والتوترات بفعل عملية الإقصاء والنبذ الذي تعرَّضت إليه هذه التيارات، مما وسَّع الفجوة بين المؤسسة الرسمية والمجتمع وفعالياته السياسية والمدنية.. ... اقرأ المزيد

 

لإفضل تصفح استخدم دقة شاشة 768 × 1024

 

 

 



 

 

 

 


اشتراك
إلغاء الإشتراك 

 

 

 


2707224